Blogger Widgets

بنر

Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers

.: عدد زوار المدونة :.

سلسلة مميزة - اداب الانترنت


ادعمنا
جديد
جـــاري الــتــحــمــيــل...

الجمعة، 8 مارس، 2013

أقول وقد ناحت بقربي حمامة - لأبي فراس الحمداني

الرؤى:0





استراحة شعر لأبي فراس الحمداني


قاله بعد أسره في إحدى الغزوات لدى الروم


وقيل عنه أنه من أرق ما قيل من الشعر العربي








أقُولُ وَقَدْ نَاحَتْ بِقُرْبي حمامَة ٌ


أيا جارتا هل تشعرين بحالي ؟





معاذَ الهوى ‍! ماذقتُ طارقة َ النوى


وَلا خَطَرَتْ مِنكِ الهُمُومُ ببالِ





أتحملُ محزونَ الفؤادِ قوادمٌ 


على غصنٍ نائي المسافة ِ عالِ ؟





أيا جارتا ، ما أنصفَ الدهرُ بيننا ‍!


تَعَالَيْ أُقَاسِمْكِ الهُمُومَ، تَعَالِي





!تَعَالَيْ تَرَيْ رُوحاً لَدَيّ ضَعِيفَة ً


تَرَدّدُ في جِسْمٍ يُعَذّبُ بَالي





أيَضْحَكُ مأسُورٌ، وَتَبكي طَلِيقَة ٌ


ويسكتُ محزونٌ ، ويندبُ سالِ ؟





لقد كنتُ أولى منكِ بالدمعِ مقلة ً


وَلَكِنّ دَمْعي في الحَوَادِثِ غَالِ!
URL
HTML
BBCode
______________________________________
تقيم الموضوع:
بمشاركة الموضوع تعم الفائدة ونشرا للعلم:

0 التعليقات :

إرسال تعليق

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة إلى هذه البرامج