Blogger Widgets

بنر

Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers

.: عدد زوار المدونة :.

سلسلة مميزة - اداب الانترنت


ادعمنا
جديد
جـــاري الــتــحــمــيــل...

الأحد، 9 مارس، 2014

الكذب والبهتان .. طريقة الحدادية .. لإسقاط الشيخ رسلان !!

الرؤى:0





بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد :

فإن الحدادية الضالين لما توالت عليهم ردود العلماء الأكابر وطلاب العلم عليهم وعلى شيوخهم بالحجة والبرهان لم يجدوا بُدًّا من الرد العلمي لجؤوا الى الكذب والبهتان، عن علي بن حرب الموصلي : 

( أن كل صاحب هوى يكذب ولا يبالي ) فالكذب صفة بارزة ولازمة لكل صاحب هوى وهو ملجأ البطالين وزادوا على كذبهم هذا، بتر النصوص وسوقها على غير سياقها لكي يخدعوا بها أعين المبصرين وسمع السامعين ويعلم الله أني ماكنت أرغب الكتابة لأمرين اثنين : 

الأول : لأني لست أهلا للكتابة فأنا طويلب علم حقا وليست تواضعا . 

والثاني : لأن حال هذه الشرذمة ( حزب توليد النملة ) لا يرتقي للاشتغال بالرد عليهم لولا أني رأيت تجاوزهم في الحط على مشايخنا ورميهم بما ليس فيهم . 

وإن الرد على أهل البدع وعلى المخالفين أصل من أصول أهل السنة والعلماء من القديم الى يوم الناس هذا ، يردون على المخالفين ولكن الرد لابد أن يكون بعلم وعدل وقصد النصيحة ، لا يكون بالكذب على الناس وبالتدليس عليهم لقصد ابعاد الناس عنهم وتشويه صورتهم لأن هذه طريقة أهل البدع في كل مصر وعصر ، كما بين ذلك علماؤنا كالصابوني رحمه الله وغيره من العلماء 

الرد على أهل البدع يكون بعلم وعدل وقصد النصيحة لا الكذب والبتر:

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله كما في منهاج السنة (5/146) : (( ... وكذلك بيان من غلط في رأي رآه في أمر الدين من المسائل العلمية والعملية فهذا إذا تكلم فيه الإنسان بعلم وعدل ، وقصد النصيحة ، فالله تعالى يثيبه على ذلك ، لاسيما إذا كان المتكلم فيه داعيا إلى بدعة فهذا يجب بيان أمره للناس ، فإن دفع شره عنهم أعظم من دفع شر قاطع طريق )) اهـ 

فالرد عند أهل السنة على منهاج النبوة يكون بالعلم والعدل والقصد الحسن ، لا كما يفعله حدادية العصر حيث يتهمون أهل العدالة والأمانة أنهم مبتدعة ( مرجئة) ويقولونهم مالم يقولوا ويرمونهم بماليس فيهم .

قال ابن بطة في الابانة الكبرى(2/554) : (( ... فأهل البدع يا اخي _ رحمك الله_ : فإنهم يقولون على الله مالا يعلمون ويعيبون ما يأتون ويجحدون ما يعلمون ، ويبصرون القذى في عيون غيرهم وعيونهم تطرف على الأجذال ، ويتهمون أهل العدالة والأمانة في النقل ، ولايتهمون آراءهم وأهواءهم ، وهم أكثر الناس اختلافا ، وأشدهم تنافيا وتباينا ، ولا يتفق اثنان من رؤسائهم على قول ولا يجتمع رجلان من أئمتهم على مذهب ... )) .اهـ 

هذا هو حال أهل البدع والعياذ بالله واليوم نعرف بعضا من تلبيسات الحدادية الجديدة بمصر أتباع هشام البيلي ( حزب توليد النملة) وقبل ذلك نعرف بعضا من علاماتهم وأصولهم الخبثة التي ذكرها الشيخ العلامة حامل لواء الجرح والتعديل وان رغمت أنوف الحدادية ، قال حفظه الله وسلمه : 

( 1/ أعظم أصول الحداد رمي أهل السنة بالارجاء والحدادية الجديدة حاربوا أهل السنة بالارجاء أشد عشرات المرات من حرب سلفهم الحدادية الأولى ) [ وهذا مشاهد لا ينكره إلا مكابر أو معاند ] ثم قال : 

( 2/ من أعظم أصول الحدادية القديمة حرب أهل السنة ، والحدادية الجديدة أشد حربا وأطول أمدا ) 

وذكر أيضا من علاماتهم أنهم يستخدمون التقية التي تفوق تقية الروافض !!

فالحدادية الأول كانوا ظاهرين واضحين بيد هؤلاء الان يظهرون السنة ويطعنون في أهلها في الخفاء بالطعن المبطن يثني عليه ثم يصفه بأنه وافق المرجئة كما قال هذا المخبول البيلي وشيعته . 

ومن علاماتهم الكذب والبتر والخيانات وتحريف النصوص فتجدهم يبترون كلاما للشيخرسلان ثم يعنونون له عنوانا ( رسلان يسب الله ويقول ان الله لا حكمة له !!) أستغفر الله ، تعالى الله عما يقولون علوا كبيرا ويقولون هو يسب النبي صلى الله عليه وسلم !!ويقولون يسب الصحابة!!بل الواقع بخلاف ما يقولون ، فهم يفعلون ذلك من باب : ( اكذب الكذبة عشر مرات حتى يصدق الكاذب كذبته !) حتى يلبسوا على الناس ويضلوهم ويفرقوهم وهذا عملالحدادية .

وإلا فإن منهج الشيخ واضح لكل ذي عينين إلا لمن أعمى الله بصره وبصيرته . 

_ له كتب بفضل الله في السنة والدفاع عنها 

_له خطب ودروس بل سلاسل في بيان معتقد أهل السنة في الصحابة !!

_له خطب ودروس في الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم وبيان حكم شاتمه وسابه !!

_له خطب ودروس وكتابات في الرد على سيد قطب في سبه للصحابة والأنبياء !

أيها الحدادية عاملكم الله بعدله ما أرخص الكذب عندكم وأخفه على لسانكم !!

اعلموا أن الكذب والباطل لابد أن ينكشف في آخر الأمر فيرجع عنه أصحابه ويمتنع عنه من لم يدخل فيه ، فالكذب لا يروج إلا قليلا ثم ينكشف . 

لا يكذب المرء إلا من مهانته *** أو عادة السوء أو من قلة الأدب

لجيفة الكلب عندي خير رائحة *** من كذبة المرء في جد وفي لعب

ومن جراء الحدادية الذين استعملهم البيلي لنشر الفوضى في أوساط السلفيين والتفريق بينهم دَعِيٌّ ألقبه : بأبـي الأوجه ، لتقلبه وتلونه وهو ( أبو معاذ محمود الصعيدي ) فهذا أحد محركيها ومؤججيها وهذا من أكثر هؤلاء الجراء طعنا في العلماء وفي الشيخ رسلان ولكن أقول له : 

يا ناطح الجبل العالي ليوهنه *** أشفق على الرأس لا تشفق على الجبل

لما عجز هو ومن هم على شاكلته وتوالت عليهم ردود أهل العلم على (بيلهم) هذا،لم يحتملوا فصاروا يزعقون وينعقون ورفعوا ألويتهم ضد أهل السنة تحت شعار رسمه لهم البيلي( هلموا يا شبان بالكذب والبهتان لنُسقط الشيخ رسلان !) والقوم لا يدرون أن الذي يرفع ويُخفض هو الله وحده ، والله لو اجتمعت الجن والانسان على أن يضروا أحدا بشيء لم يضروه إلا بشيء قد كتبه الله عليهه. 

وفي هذا المقال أردت أن أبين شيئا من ضلالهم وعما نسبوه للشيخ من ارجاء فقالوا رسلان( تلوث بالارجاء) ،( وارجاء رسلان) !! كبرت كلمة تخرج من أفواههم إن يقولون إلا كذبا .

الشيخ أكبر من الارجاء . 

ولكن يزول العجب لما نسمعه من طلاب هشام البيلي الحدادي لأنهم يرون الشيخ الألباني ومن هو على طريقته بأنه مرجئ !! أو وافق المرجئة !!

الشيخ رسلان ليس صاحب منصب يرجى منه وظيفة أو أموال ولكن لما أظهر المبتدعة على حقيقتهم وعرفهم واشتبك معهم ورد عليهم و كان من أوائل من رد على سلفية الاسكندرية ان لم يكن اولهم وكذلك رد على سيد قطب وكان حربا ضروسا على الحدادية ، فالحدادية علموا أن الشيخ رسلان شوكة في حلوقهم فقاموا لضربه عن قوس واحدة كما يقال ، واتهموه بالارجاء كما اتهم بها الامام علم السنة الألباني رحمه الله لما صارح ووضح مذهب اهل السنة في التكفير ورد على التكفيرين وبين عوارهم رموه بالارجاء !! وبأنه وافق المرجئة !!

فلينتبه لهذا الأمر وكيف بدأت هذه الاتهامات على اهل السنة وعلى من ؟ على رموزها !!

ولعلي أسلي شيخنا وعلماءنا اهل السنة السلفيينبقول ورقة بن نوفل لرسول الله لما جاءت به خديجة رضي الله عنها إليه واخبره بما رآه في غار حراء من الوحي ، قال: يا ليتني فيها جذعا ، ليتني اكون حيا اذ يخرجك قومك . 

فقال رسول الله  : (( أومخرجي هم ؟ )) قال : نعم ، لم يأتي رجل قط بمثل ما جئت به إلا عودي ... )) الحديث وهو في البخاري 

وفي معنى هذا قال ابن القيم رحمه الله في مدارج السالكين (3/196_200) شارحا حديث الغرباء قال : 

( ... واهل العلم في المؤمنين غرباء وأهل السنة الذين يميزونها من الاهواء والبدع فيهم غرباء ، والداعون اليها الصابرون على أذى المخالفين هم أشد هؤلاء غربة ... ) 

فحسبنا الله ونعم الوكيل ، مما يقوله هؤلاء الأغمار الصغار على المشايخ وعلى الشيخرسلان بأنه متلوث بالارجاء .

قالوا الشيخ رسلان يقول في صوتية بتروها لكذا ثانية! فيها أن الشيخ يقول : ( الايمان ينقص وينقص ولكن لا يزول بالكلية !) 

والجواب على هذا من وجهين ( خليها من وجهين عشان أبو الأوجه ميزعلش ) : 

الأول : أن هذا الكلام لا يستطيع أحد أن يحكم عليه حتى نرى ما سابقه وما لاحقه وما شروطه وقيوده وعن من يتكلم . فلابد من مراعاة هذه الأمور . 

الثاني : قد يقال هذا في حق المسلم الذي : زنا وسرق وقتل وووو إلى آخره ، ولكن يعتقد حرمة هذه الأمور فهذا ينقص ايمانه كما نطقت بذلك الأدلة،هذا في المسلم الذي وقعت منه معاصي ، ينقص ايمانه ولا يزول بالكلية كما تقول الخوارج لأنهم يجعلوا الايمان شيء واحد لا يتبعض فإذا ذهب بعضه ذهب كله عندهم ! الا اذا كان حزب توليد النملة يتبنون هذا الرأي فهذا دليل على النفس التكفيري عندهم !!

قال شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله في المجموع (18/270) : (( فهكذا يقول جمهور السلف وأهل الحديث : أن من ترك واجبا من الواجبات ، الايمان الذي لايناقض أصول الإيمان فعليه أن يجبر إيمانه إما بالتوبة وإما بالحسنات المكفرة فالكبائر يتوب منها والصغائر تكفرها الصلاة والصيام والصدقة والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فإن لم يفعل لم يحبط ايمانه جملة وأصلهم أن الإيمان يتبعض فيذهب بعضه وييبقى بعضه ... )) 

فهل ياترى تضعون شيخ الاسلام على مشنقة الارجاء ؟! على لازم قولكم فأنتم أهل اللازم فما تكلم أحد إلا وقلتم لازم قوله كذا !

فالحمد لله الذي عفانا مما ابتلاكم به وفضلنا على كثير ممن خلق تفضيلا. 

الشيخ يقول الايمان : حقيقة مركبة من قول باللسان واعتقاد بالجنان وعمل بالجوارح والاركان يزيد بالطاعة وينقص بالمعصية ويتفاضل أهله فيه ، أقائل هذا يعد مرجئا عندكم ؟!

والسلف يقولون أن من قال : الايمان قول وعمل واعتقاد يزيد وينقص فقد برئ من الارجاء أوله وآخره ، وأنتم تقولون مرجئ ! قبح الله الهوى 

وروى الخلال بإسناده الى اسماعيل بن سعيد قال(( سألت أحمد عن من قال : الإيمان يزيد وينقص؟ قال : هذا برئ من الارجاء )) انظر السنة للخلال (3/581) . 

هذا لكي ندرك تماما أن هؤلاء مثلما قال عنهم شيخنا : تكفيريون مندسين بين السلفيين، فالتكفيريون يرون اهل السنة مرجئة !

وفي الاخر اقول ما قاله الشيخ ربيع لما أُتهم بأنه عدو لله وانه يسب الله ويسب الانبياء ويسب الصحابة !! وهذا ما يقوله الحداديية لكل من وقف في وجههم ورد عليهم ، قال الشيخسلمه الله : 

( فأنتم معشر الحدادية تكذبون علي فيها فتبترون كلامي عن سياقه وشروطه وأدلته وقيوده ثم ترجفون علي بهذه الأكاذيب والخيانات والبتر ... ) الخ كلام الشيخ حفظه الله 

وهذا ما نقوله لكم : أنتم يا معشر الحدادية بمصر( البيلي وجنوده ) تكذبون على الشيخرسلان والشيخ طلعت والشيخ الوصيفي والشيخ عادل السيد وغيرهم فتبترون كلامه عن سياقه وسباقه وشروطه وأدلته وقيوده ، ثم ترجفون عليه بهذه الأكاذيب والخيانات والبتر ،وحسبنا الله ونعم الوكيل .

وأما اتهامكم الشيخ رسلان بأنه ويسب الصحابة والأنبياء ويسب الله_ تعالى الله عما تقولون علوا كبيرا_ فهذا محض كذب وتدليس وإلا فالشيخ كتبه وخطبه ودروسه حافلة زاخرة بدفاعه عن الصحابة والتحذير ممن يطعن فيهم تلميحا أو تصريحا ( انظر سلسلة معتقد اهل السنة والجماعة في الصحابة ، وانظر رده على سيد قطب وغيرها كثير ، والشيخ له خطب في الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم وحكم سابه وشاتمه أفبعد هذا ييوصف بانه يسب الصحابة والانبياء؟!!

ولكن ليس الشيخ رسلان وحده من اتهم بهذا فقد اتهموا بها حامل لواء الجرح الشيخ ربيع شيخ السنة وهذا كلام الشيخ العلامة ربيع بعدما ألصق به اخوانكم الحدادية هذه التهم فقال حفظه الله ورعاه : (( إذن هؤلاء أهل الاهواء جامحة وأهل خبث ، تنصحه من خطأ فيقذفك بأنك عدو لله ، وأنك تطعن في الله وتطعن في الانبياء ، وتطعن في الصحابة ، وتطعن في الملائكة !!

[ يقال هذا للشيخ ربيع !! فكذلك الشيخ رسلان لانهما على منهج واحد ]

قال الشيخ : هذا القذف والصنيع منهم بهت وإجرام . 

وأصل هؤلاء تكفيريون متسترون يريدون أي منفذ ينفذون منه إلى تكفير علماء السنة وأهل السنة فيقذفونهم بهذه القذائف !!

ينصحهم أهل السنة من غلط ومن جريمة ينفجرون كالبراكين على اهل السنة بالتبديع والتكفير والأقوال المكفرة !فهؤلاء أخطر على الاسلام من الجهمية ؛ لأنهم يلبسون لباس السلفية كذبا وزورا !ويقذفون أهل السنة بالكفريات والمكفرات ! )) 

فهذه الاتهامات المعلبة قد نالت الشخ ربيع قبل الشيخ رسلان فمالنا أن نقول سوى هذه كتبالشيخ ودروسه وخطبه على موقعه و(( قل هاتوا برهانكم ان كنتم صادقين )) 

وفي الأخير أقول لأهل السنة وصية شيخنا رسلان حفظه الله : 

يا أهل السنة على منهاج النبوة اثبتوا ، لا يخدعنكم عن حقكم زائغ ، ولا يصرفنكم عن طريقكم مخادع ولا يخلنكم عن سبيلكم مناور ولا يشيعن بين جموعكم أراجيفه مخاتل مداور والله يرعاكم ويسدد على طريق الحق خطاكم 


نسأل الله أن يعافينا مما ابتلى به هؤلاء وفضلنا على كثير ممن خلق تفضيلا .


وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه وسلم


وكتب : أبو معاذ طارق القلعي الأثري 


5جمادى الأول 1435هـ


الموافق لـ : 6 مارس 2014م

URL
HTML
BBCode
______________________________________
تقيم الموضوع:
بمشاركة الموضوع تعم الفائدة ونشرا للعلم:

0 التعليقات :

إرسال تعليق

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة إلى هذه البرامج