Blogger Widgets

بنر

Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers Latest Tips For BloggersLatest Tips For Bloggers

.: عدد زوار المدونة :.

سلسلة مميزة - اداب الانترنت


ادعمنا
جديد
جـــاري الــتــحــمــيــل...

الأحد، 6 أبريل، 2014

فائدة كتبها الشيخ أحمد بازمول فتأملها وانظر حالك منها

الرؤى:0

◄الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى أله وصحبه ومن تبعهم بإحسان الى يوم الدين... 
◄أمــا بــــعــــد...
 ◄كما عودناكم بنقلاتنا عن اهل العلم المعروفين وعن مواقع اهل السنة الموتقين ننقل لكم هده المادة العلمية ونسأل الله ان ينفعنا واياكم بها والان نترككم مع الموضوع التالي.... ..(ونعتدر منكم على الاطالة لانه لا يحق لنا بتر كلام احد اللهم الا ما كان خطأ املائي)
فائدة
للشيخ الفاضل أحمد بازمول
 مع تعليقي عليها
الشيخ أسامة بن عطايا العتيبي


فائدة كتبها الشيخ أحمد بازمول فتأملها وانظر حالك منها
قال الشيخ أحمد با زمول حفظه الله: [قال علامة اليمن مقبل الوادعي :
– رحمه الله
:"
و قد رأيتُ أنَّ الذي يقصم ظهور المبتدعة أمرين :
الأمر الأول : الجرح و التعديل 
الأمر الثاني : التميُّز أي : الانفصال عنهم , فلا يُجالسون , و لا يُحضَر محاضراتهم "
( نبذة مختصرة من نصائح العلاّمة مقبل ص 61
منقول
وهذه الأيام صار الجرح والتعديل
بالحق غلوا عند بعض من ينتسب للسلفية !!!

بل ويعلمون الصبيان والسفهاء التطاول على الذابين عن السنة والمنهج السلفي
وفي الوقت نفسه يجالسون وينزلون عند المخالفين الذين حذر منهم العلماء
فما أشد غربة الدين]
انتهى المنقول عن الشيخ أحمد با زمولوقد صدق الشيخ العلامة مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله.
فتجد أهل الجهل والهوى يحاربون الجرح والتعديل أشد المحاربة، ويجعلون للصد عن ذلك معوقات كثيرة لا تنتهي إلا بإغلاق الكلام في أهل البدع وترك التحذير منهم ويكثرون من نشر بعض العبارات لعلماء أجلاء في معالجة شيء من الانفلات الحاصل من الحدادية وبعض الجهال فيأتي هؤلاء المغرضون ليعمموا كلام هؤلاء العلماء متجاهلين تفصيلات وتوضيحات للعلماء لمقاصدهم فيما قالوه رغم أن كلام أولئك العلماء واضح ومفهوم عند من صفا مشربه وحسُن مَعْدَنُه ولكن بعض كثيفي الفهم يحتاجون لتلك الفتاوى الموضحة والمؤكدة للفهم السلفي الصحيح لكلام أولئك العلماء.
وأعظم ما يغيظ المميعة وأهل الهوى كلمةالشيخ الألباني رحمه الله في الشيخ ربيع (حامل راية الجرح والتعديل) فلما يسمعها المبتدع كأنك طعنته برمح! في قلبه.
لذلك تمالأ كثير من المبتدعة على الشيخ الألباني رحمه الله وطعنوا في دينه لتسقط كلمته تلك.
وهيهات هيهات .
فسقطوا هم وضاعوا وافتضحوا وبقيت مهابة الإمام الألباني ومنزلته عند أهل السنة.
وبقيت منزلة الشيخ العلامة ربيع المدخلي عند أهل السنة محفوظة معلومة لا يضرها خذلان مخذل ولا تمييع مميع ولا جفاء وافتراء حدادي مقيت.
فباب النقد والجرح والتعديل والكلام في الأشخاص إنما يتبع فيه العلماء الراسخون في العلم المختصون بذلك الذين أسقطوا فرض الكفاية عن غيرهم.
ولا يعارض كلام المختصين بكلام غيرهم ممن ليس مختصا لا سيما مع وجود الدليل الظاهر البين مع العالم المختص.
ومن نفاق بعض المميعين دعواهم تقليد العالم غير المختص مع ظهور خطئه وترك قول العالم المختص لأنهم لا يريدون جرح المنحرفين لأن أولئك المميعة شركاؤهم في الانحراف فسقوطهم سقوط لهم، وقبول كلام العلماء في أولئك المنحرفين فتح الباب للكلام فيهم!
فافهموا سبب محاربة بعض المرضى
للجرح والتعديل والطعن في علمائه المختصين به
والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد
كتبه: 
أسامة بن عطايا العتيبي
9/ 1/ 1435 هـ
-المصدرالاول    : شبكة سحاب السلفية
-المصدر الثاني : منتديات نور اليقين
URL
HTML
BBCode
______________________________________
تقيم الموضوع:
بمشاركة الموضوع تعم الفائدة ونشرا للعلم:

0 التعليقات :

إرسال تعليق

الرجاء ملاحظة أنك بحاجة إلى هذه البرامج